5:06:00 ص

فيروس KeRanger يثير رعب مستخدمي حواسيب الماك



سقطت مؤخراً الأسطورة التي ادعت في وقت من الأوقات بأن أجهزة “Apple” غير قابلة للاختراق، حيث شهدنا عدداً من الفايروسات المتنوعة التي أصابت أجهزة “Mac” خلال السنوات الماضية. قد يكون آخرها هذا هو الأكثر خطراً، وهو ما أصاب ذعر العديدين حول العالم.

فايروس “KeRanger” هو أحد تطبيقات “Ransomware” الخبيثة التي تطلب فدية مالية من عملة “Bitcoin” الرقمية مقابل فك تشفير ملفات المستخدم، حيث تقوم هذه التطبيقات الخبيثة بإغلاق جميع ملفات المستخدم المصاب ومنعه من استعادة أي منها بشتى الطرق ومهما حاول، ليقوم بعدها بالاستسلام ودفع المبلغ المالي الباهظ لاستعادة بياناته من جديد.

شهدنا في الأعوام القليلة الماضبة عدة أمثلة عن ذلك، لكن يعد “KeRanger” هو الأول على الإطلاق بالنسبة لحواسيب “Mac” التي تصدرها “Apple”. قام هذا الفايروس الضار بتخطي الكشف الخاص بالشركة وذلك عن طريق استخدامه لمعرف “ID” حقيقي لأحد المطورين، ومن ثم إلصاق نفسه ببرنامج تحميل ملفات التورنت الأشهر “Transmission” لتلك المنصة.

قامت “Apple” ومطورو “Transmission” بالتصرف فوراً وحظر هذا الفايروس الخبيث، إلا أن الأوان قد فات لآلاف المستخدمين حول العالم والذين قاموا بتحميل البرنامج في الأيام القليلة الماضية. للتأكد من خلو حاسبك من أي ضرر تحقق من تحميل الإصدار 2.92 من البرنامج فوراً فالنسخة المصابة هي 2.90 بينما تتواجد بقايا الفايروس في النسخة 2.91، وهي ما تقوم 2.92 بحذفها حال تحميلها على الجهاز.