11:40:00 ص

«فيس بوك» يطور أداة للرقابة من أجل العودة إلى الصين



ذكرت تقارير إخبارية، أن موقع التواصل الاجتماعي الأشهر في العالم «فيس بوك » طور أداة جديدة تتيح للصين مراقبة المعلومات المنشورة على الموقع وفقا لمكان نشرها جغرافيا، في إطار الجهود التي يبذلها الموقع الأمريكي للعودة إلى السوق الصينية المحظور فيها منذ 2009.

ورغم أن الأداة الجديدة يمكن أن تجعل الحكومة الصينية أكثر ارتياحا في التعامل مع موقع التواصل الاجتماعي، فإن عودته إلى الصين ربما تحتاج إلى سنوات وربما لا يمكنه العودة على الإطلاق في ظل القيود الصينية على تراخيص الشركات وغيرها من القواعد التي تعطي الشركات المحلية أفضلية على الشركات الدولية.

يذكر أن مارك تسوكربيرج الرئيس التنفيذي لموقع «فيسبوك» يزور الصين باستمرار، ورغم ذلك لم تتمكن شركة «فيسبوك» من تعيين موظفين في مقرها الموجودة في قلب العاصمة الصينية بكين والمستأجر منذ 2014، بحسب صحيفة نيويورك تايمز، حيث لم تتمكن الشركة الأمريكية من الحصول على التراخيص اللازمة لممارسة نشاطها في الصين، حتى في مجال بيع الإعلانات التي يتم عرضها خارج الصين، وليس تشغيل شبكة التواصل الاجتماعي في الصين.