معالجات «إنتل» معرضة للقرصنة


 معالجات «إنتل» معرضة للقرصنة
قال مارك إيرمولوف إن هناك ثغرة امنية خطيرة في رقائق ذاكرة القراءة في “محرك إنتل للأمن والإدارة المتقاربة” وهو ما يهدد كل ما تقوم به شركة إنتل لبناء جذور الثقة ويضع أساس أمن قويا لمنصات الشركة.

وتابع ان هذة الثغرة الأمنية تجعل كل جهاز به هذه الرقائق عرضة للقرصنة ، مشيرا إلى ان المشكلة الحقيقية أن هذة الثغرة تسمح بالتساهل على مستوى أمن المعدات فإنها تدمر سلسلة الثقة في المنصة ككل.

وقالت شركة "بوزيتيف تكنولوجيز" إن هذه الثغرة تهدد كل رقائق إنتل باستثناء أحدث منتجاتها وهي رقائق الجيل العاشر.

المصدر: صحيفة صدى 
أحدث أقدم