القائمة الرئيسية

الصفحات

تخريب متعمد للآلاف من صفحات ويكيبيديا

 

 

ويكيبيديا,ويكيبيديا العربية,دروس ويكيبيديا,انشاء حساب ويكيبيديا,انشاء موضوع في ويكيبيديا,انشاء مقالة في ويكيبيديا,اضافة شخصية في ويكيبيديا,كيف اكتب عن نفسي في ويكيبيديا,موقع ويكيبيديا,كتابة سيرة ذاتية في ويكيبيديا,انشاء سيرة ذاتية على ويكيبيديا,جيمي ويلز ويكيبيديا,#ويكيبيديا,مؤسس ويكيبيديا,مبنى ويكيبيديا,الويكيبيديا,تحميل ويكيبيديا,مستخدم ويكيبيديا,مقالات ويكيبيديا,موسوعة ويكيبيديا,ويكيميديا,إنشاء حساب ويكيبيديا,جيمي ويلز - ويكيبيديا
تخريب متعمد للآلاف من صفحات ويكيبيديا


تم في وقت مبكر من صباح  امس الاثنين  استبدال صفحات موسوعة ويكيبيديا لعدد كبير من المشاهير والكتاب والشخصيات السياسية بصفحات كاملة من الصليب المعقوف بالابيض والاسود على خلفية حمراء, وتم عكس التخريب في غضون دقائق من ملاحظته من قبل المستخدمين.

 

ومن المؤكد ان ويكيبيديا ليست غريبة عن التخريب في بعض صفحاتها الاكثر اثارة للجدل, ولكن هذه الحادثة سلطت الضوء على واحدة من نقاط الضعف الاقل شهرة في سياسات الاشراف على محتوى المنصة.


وبدلا من استهداف المحتوى عبر اي صفحة معينة في الموسوعة, استهدف المخرب الذي يقف وراء هذا الهجوم قالب مقال معين تستخدمه اكثر من 50000 صفحة مختلفة على ويكيبيديا.


ووفقا للمناقشة التي اجراها عدد قليل من مسؤولي الموسوعة في احد المنتديات العامة بالموقع, تم اصلاح القالب منذ ذالك الحين وتم وضع المخرب -- الذي انضم الى الموقع لاول مرة منذ نحو عشرة ايام -- ضمن قائمة الحظر الى اجل غير مسمى.


ولاحظ احد المديرين ان المستخدم كان قادرا على تجاوز اجراءات الحماية النموذجية الموضوعة على بعض صفحات الموسوعة لحمايتها من المخربين من خلال استهداف قوالب المقالات هذه بشكل مباشر.


وعندما يتعلق الامر بحماية الكلمات والصور عبر الصفحة, فان مشرفي في الموسوعة سريعون جدا عندما يتعلق الامر باتخاذ الاجراءات.



ولكن الحاجة إلى حماية القوالب كانت على ما يبدو نقطة عمياء للمشرفين. ووفقًا لأحد المسؤولين، بعد وضع الحماية على قالب منفصل مستخدَم كثيرًا، ألغى أحد مستخدمي الموسوعة هذه الحماية بعد فترة ليست طويلة على أساس أن القالب لم يكن شائعًا بدرجة كافية ليستحق تلك الحماية الخاصة. ولكن في ضوء هذا الهجوم الأخير، يغير العديد من المديرين تفكيرهم.


اقرا ايضا :


تخريب متعمد للآلاف  من صفحات ويكيبيديا


علق احدهم قائلا: لم اكن ادرك ان القوالب المستخدمة في عشرات الالاف من الصفحات لم تكن محمية, شئ يمكنه تخريب 53000 صفحة في وقت واحد يبدو وكانه فجوة كبيرة في الامان.


ووفقا لسلسلة المحادثات الجارية, تدخل المسؤولين لحماية القوالب المستخدمة في عشرات الالاف من الصفحات, ولاحظ مسؤول اخر انه بالرغم من حماية الغالبية العظمى من القوالب بمجرد اكتسابها القوة الكافية, فمن الواضح ان بعض القوالب لم تكن كذالك.


وعلق احدهم: يجب ان يكون القالب الذي يحتوي على 1000 اضمين على الاقل محميا, لا يمكننا تحمل حدث اخر مثل هذا.



وقال متحدث باسم مؤسسة ويكيبيديا ان هذا التصرف الجدير بالازدراء غير مقبول وينتهك عددا من سياسات الموسوعة, اصلح المسؤولون المتطوعون التخريب وحظروا الحساب المسؤول, ويقومون بتقييم الوضع بشكل اكبر لمعرفة ما اذا كانت هناك حاجة الى سبل اشراف اضافية.



وأضاف: تم على مر السنين تطوير عدد من الأدوات والعمليات لاكتشاف وعكس أعمال التخريب في الموقع بسرعة. يتم تصحيح معظم أعمال التخريب عبر الموسوعة في غضون خمس دقائق، كما رأينا اليوم.


اقرا ايضا :

 

تعليقات