القائمة الرئيسية

الصفحات

3 أسباب لعدم شراء هاتف بكاميرا تحت الشاشة حتى الآن

 

كاميرا تحت الشاشة,كاميرا سيلفي تحت الشاشة,كاميرا مخفية تحت الشاشة,اول موبايل بكاميرا تحت الشاشة,اول تلفون بكاميرا سيلفي تحت الشاشة,تحت الشاشة,اول هاتف بكاميرا تحت الشاشة,هاتف كاميرا تحت الشاشة,أول هاتف بكاميرا تحت الشاشة من شاومي,هاتف اوبو كاميرا تحت الشاشة,كاميرات تحت الشاشة,كاميرا اسفل الشاشة,zte كاميرا تحت الشاشة,اوبو كاميرا تحت الشاشة,oppo كاميرا تحت الشاشة,كاميرا تحت الشاشه,كاميرا اوبو تحت الشاشة,كاميرا تحت الشاشة من شاومي
 3 أسباب لعدم شراء هاتف بكاميرا تحت الشاشة حتى الآن

تتقدم التكنولوجيا على قد وساق, لا سيما كل تلك المتعلقة بالهواتف الذكية, يجب ان تحاول الشركات بيع هواتفها الجديدة لنا كل عام, وبالتالي مع كل جيل تحاول تقديم ميزات جديدة لم يسبق لها مثيل من قبل.

 

هذه هي حالة الكاميرات الموجودة اسفل الشاشات, وهي طريقة لجعل واجهة الجهاز المحمولة قابلة للاستخدام, وعلى الرغم من انها فكرة رائعة, الا ان الحقيقة هي ان تنفيذها بعيد عن الكمال, وبالتالي, ما زلنانوصي بالانتظار قليلا وعدم شراء هاتف ذكي بكاميرا تحت الشاشة.

 

اقرا ايضا :

 

 

1 - لا يزال امام التكنولوجيا طريق طويل لتقطعه


مثل جميبع التقنيات الحديثة, لا يزال امام الكاميرات التي تعمل تحت الشاشة الكثير لتحسينها ونضجها, اذا قارناها ببدائل مثل النوتش والثقب في الشاشة وحتى الكاميرات المنبثقة, فاننا ندرك ان هذه افضل بكثير منها حاليا.


وهذا يعني انه نظرا لانها تقنية معقدة يجب دمحها, في بالتالي اكثر تكلفة, مما نتج عنه اجهزة ذات اسعار اعلى, على الرغم من كل هذا يكرس المهندسون الوقت والجهد لخفض التكاليف لذالك من الواضح ان الهواتف المزودة بكاميرات تحت شاشة المستقبل ستكون ارخص بكثير من تلك الموجودة الان, لذا فان المفتاح هو الانتظار.


2-   الجودة ليست كما هو مرغوب فيها

 

كما قرانا في الوسائط الرقمية Gizchina بواسطة Lu Weibing, رئيس Xiaomi China ومدير Redmi, حذر في يومه من انه اذا كان المستخدم يريد افضل جودة في كل من الكاميرا الامامية وشاشة الجهاز, فيجب عليه اختيار هاتف به ثقب في الشاة وليسهاتف بكاميرا اسفل الشاشة.

بمعنى اخر, هذه التقنية اقل من البدائل على الرغم من ان نقطة قوتها الوحيدة هي الاستقادة من 100% من شاشة الجهاز, الان, هل يستحق الامر فقدان جودة التصوير للحصول على شاشة اكبر ؟ نعتقد انه حتى يومنا هذا لا.

 


3 - الشركات الكبرى, لا زالت لا تراهن عليها


بديهي, من ناحية, لا تزال هذه التكنولوجيا قيد التطوير ومن ناحية اخرى, فهي باهظة الثمن ايضا, عندما يحصل المستخدم على هاتف تزيد قيمتهعن 1000 يورو, فانه لا يريد اجراء تجارب ولكن كل شيئ يعمل على اكمل وجه, وبالتالي, لا يخاطر المطورون بدمج الكاميرات الموجودة اسفل الشاشة في هواتفهم الراقية.


باختصار ، الكاميرات الموجودة أسفل الشاشة بعيدة كل البعد عن أن تكون الخيار الأفضل لجهاز محمول. من الواضح أنها أفضل فكرة للاستفادة من واجهة الجهاز بالكامل ولكن كل هذا على حساب فقدان الجودة في الكاميرا وعلى الشاشة. لذلك ،  لا ننصح حاليا بشراء الهاوتف التي تتوفر عليها .

 

اقرا ايضا :

 

تعليقات